القائمة الرئيسية

الصفحات

تونسي مقيم بليبيا: التقيت نذير وسفيان وذهبت إلى ثكنة العوينة فطردوني واتهموني بالجنون

تونسي مقيم بليبيا: التقيت نذير وسفيان وذهبت إلى ثكنة العوينة فطردوني واتهموني بالجنون




 أكد مواطن تونسي كان مقيم بليبيا زج به في سجني قرنادة وتوكرة الكائنين بالشرق الليبي (بنغازي) تحت سيطرة المشير خليفة حفتر، أنه التقى الصحفيين نذير القطاري وسفيان الشورابي بالسجن أيام 17 و18 و19 أفريل 2018، لكنه لم يتمكن من التواصل معهم.  وقال المواطن في تصريح اليوم الاثنين 22 فيفري 2021، لإذاعة ”إي أف آم”، إن سفيان ونذير كانا في صحة جيدة ولا تبدوعليهما أثار التعذيب.

وأضاف أنه اتصل بثكنة العوينة لتقديم شهادته في الموضوع فطلب منه العودة إلى منزله وعدم التدخل في شؤون لا تعنيه واتهامه أصلا بالجنون.